May 25, 2018

English site خريطه الموقع مساعدة

 أدوات
 اتصل بنا

الأخبار
استعراض أكثر من 7 مبادرات .. كومكس يحتضن فكرة المدن الذكية لتحقيق التحول الرقمي بالسلطنة
29 ابريل 2018

تضمن معرض كومكس 2018 ركنا خاصا بالمدن الذكية عرفتها أصيلة سيف الزيدي، أخصائية برامج استراتيجية في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات بمجلس البحث العلمي وضمن أحد الفرق التنفيذية للمنصة قائلة: "المدن الذكية لا تعني مدنا حديثة إنما قد تكون قديمة وتعاني من بعض التحديات فتوظف جديد العلوم والبحوث والتقنيات للتغلب عليها وغالبا الهدف منها تحقيق رفاهية الإنسان (جودة الحياة والخدمات المقدمة فيها)." وأضافت الزيدية أن منصة المدن الذكية هي منصة معرفية تشاركية لتحفيز مبادرات المدن الذكية في السلطنة، حيث تعتبر أحد مشاريع البرنامج الاستراتيجي التابع لمجلس البحث العلمي بالتعاون مع المجلس الأعلى للتخطيط، وبلدية مسقط، وهيئة تقنية المعلومات بدعم مالي من عمانتل وعمران ونماء.

تأتي المنصة لتأدية ثلاثة أهداف: التوعية وبناء القدرات فيما يخص حلول المدن الذكية، ودعم البحث العلمي للابتكار بالإضافة إلى تعزيز الشراكة والتعاون بين أصحاب المصلحة في تطوير الحلول الذكية لتحديات المدن سعيا منها لجمع أصحاب المصلحة وتوفير الحلول لهم لا تنفيذها. وقد أشارت أخصائية برامج استراتيجية في قطاع الاتصالات ونظم المعلومات بمجلس البحث العلمي إلى عدة تحديات واجهتها المنصة لعل أبرزها النقص المالي إلى جانب نقص الكفاءات في حلول المدن الذكية، إلا أنها نفذت ولازالت عدة مبادرات منذ تأسيسها عام 2017، في عامها الأول نفذت المسابقة الابتكارية لإيجاد الحلول الأنسب في تحويل مطرح لمدينة ذكية كما تصرح المنصة عن بدء تنفيذ المسابقة ذاتها في صحار لعام 2018.

تحكم عن بعد

تشارك الشركة العمانية إكس بروجكتس (X Projects) لأول مرة في كومكس سعيا منها للمبادرة في استخدام تقنية انترنت الأشياء ضمن خطة السلطنة للتحول الرقمي، حيث تهدف الشركة لتحويل البيوت التقليدية إلى بيوت أخرى ذكية وذلك بالتعاون مع شركة البيت الذكي من خلال التحكم بالأجهزة المنزلية عن بعد، كما أنها توفر حلولا متكاملة لأنظمة الحماية ضد الحرائق والمراقبة مع السيطرة وتوفير الكهرباء، وتستخدم جميع الأجهزة عن طريق البطارية دون الحاجة للأسلاك إنما فقط باستخدام شبكات الواي فاي. أما جامعة صحار فتشارك بنموذج افتراضي للبيت الذكي بواسطة انترنت الأشياء، حيث توفر فيه النوافذ والتلفزيون والأبواب، وسلة النفايات، والأجهزة الكهربائية ، وتهدف من ذلك إلى قدرة الشخص في التحكم عن بعد داخل المنزل أما عن سلبياته فتتركز عند انقطاع شبكة الانترنت أثناء فترة غياب صاحب المنزل.

مدينة ذكية بمطرح

أطلقت شركة عمانتل للاتصالات مخططا افتراضيا للقرية الذكية من أجل رفع الكفاءة وتقليل التكلفة، حيث تتضمن هذه القرية عدة خدمات ستطبقها في مدينة مطرح مستقبلا وهي: الإدارة الذكية للمباني لترصد هذه المنصة نظم التحكم في الأمن والوصول، وأجهزة إنذار وإطفاء الحريق، والمصاعد والسلالم المتحركة الكهربائية، وأنظمة توزيع الكهرباء والأضواء والستائر وجودة الهواء وحجز قاعات المؤتمرات وعدد الموظفين هناك على الموقع يوميا. كما ستطبق فيها الارتباط العام مع العالم ونظام إدارة إنارة الطرقات، وعداد المرافق الذكي ونظام إدارة النفايات، والأمن الذكي واللافتات الرقمية الذكية والمواقف الذكية، وكاشف الدخان اللاسلكي والزر الذكي. إضافة إلى المواقف الذكية التي ستكون في الموج بحيث ستوفر الشركة تطبيق على الهواتف الذكية وسيمثل في خريطة يشرح للشخص امكان تواجد المواقف الخالية والمزدحمة. 

نحو مجتمع رقمي

وتستعرض الشركة "العمانية للنطاق العريض" شبكات النطاق العريض لإنشاء مدينة ذكية باستخدام انترنت الأشياء، وهو عبارة عن نظام من الأجهزة الحاسوبية  المرتبطة مع بعضها، والآلات الميكانيكية والرقمية، والكائنات الحية التي يتم تعريفها ضمن المنظومة الحاسوبية من خلال مميزات فريدة وخاصة بكل جزء، حيث يتم نقل المعلومات وربط هذه الأجزاء ضمن اطار الشبكة للتفاعل رقميا من دون الحاجة لحضور هذه الأجزاء بإطارها الملموس، كما أنها تتطرق في ركنها إلى "المنزل الذكي المجهز بالإضاءة، والتدفئة ، وكافة الأجهزة الإلكترونية الأخرى التي يمكن التحكم فيها عن بعد من خلال الهاتف الذكي أو الحاسوب. بالإضافة إلى الحوكمة الالكترونية والبيانات المفتوحة، والتعليم الذكي والطاقة الذكية، والصحة الذكية والمنزل الذكي والتنقل الذكي والبيع بالتجزئة الذكي. والجدير بالذكر أن الشركة تلعب دوراً حيوياً في إحداث نقلة نوعية لتجربة شبكات الاتصالات في السلطنة من خلال تعزيز إمكانيات التواصل والإنتاجية، حيث تعمل الشركة من خلال النهج التعاوني على تمكين الدولة في هذا المجال عبر توفير البنية الأساسية للنطاق العريض لما يعود بالفائدة على الأفراد والمؤسسات على حد سواء.

إدارة الموقع dot إخلاء طرف dot الإرتباط بنا dot لوائح الخصوصية dot الأسئلة الشائعة
حقوق الطبع © محفوظة لدى هيئة تقنية المعلومات